درس تصاعد الضغوط الأوربية على العالم الإسلامي الجدع مشترك اداب وعلوم انسانية

يسعدنا أن نقدم اليكم زوارنا الأعزاء بموقع الدراسة، درس تصاعد الضغوط الأوربية على العالم الإسلامي مادة الاجتماعيات جدع مشترك اداب وعلوم انسانية مكون التاريخ.

حيث تتكون مادة الاجتماعيات من مكونين أساسية وهي :

مكون التاريخ والجغرافيا، ودرس تصاعد الضغوط الأوربية على العالم الإسلامي من دروس مادة الاجتماعيات جدع مشترك اداب وعلوم انسانية.

الجدع المشترك للآداب و العلوم الإنسانية

نظام الامتحانات بسلك الجذوع المشتركة

يتم انتقال التلاميذ من سلك الجذوع المشتركة إلى السنة الأولى من سلك الباكلوريا على أساس المراقبة المستمرة التي تعتمد نتائجها أيضا، في توجيههم إلى الشعب المختلفة في سلك الباكلوريا.

وتمتد المراقبة المستمرة على مدى دورتين دراسيتين، وتعتمد على الفروض والأسئلة الكتابة والشفهية والاختبارات البدنية والرياضية والأشغال التطبيقية والواجبات المنزلية والعروض حسب ما تقتضيه طبيعة كل مادة دراسية.

وعند إجراء كل الفروض الكتابية تعاد أوراق التحرير مصححة إلى التلاميذ ليتعرفوا أخطائهم وتصحيحها،

وذلك استنادا على أجوبة معيارية وسلم للتنقيط محدد ومدقق.

وتعتبر مادة الاجتماعيات من بين المواد الاساسية التي معاملها 4 بالمراقبة المستمرة،

حيث أن عدد المواد الدراسية للجدع المشترك اداب وعلوم انسانية هي 13 مادة دراسية.

لائحة المواد الثالثة عشر تضم اربعة مواد مهمة نظرا لمعاملاتها الكبيرة 4 وهي مادة اللغة العربية والاجتماعيات،

بالاضافة الى اللغة الفرنسية والتي هي أيضا معاملاتها نفس معامل المواد المذكور سابقا

فيما مادة اللغة الاجنبية الثانية معاملاها للجدع المشترك اداب وعلوم انسانية هو 3 باقي المواد الدراسية التسع (9) فان معاملاتها كلها هو 2

علاوة على ذلك نوجه التلميذات والتلاميذ الى ضرورة التركيز من أجل حفظ هذه الدروس،

التي تدخل ضمن دروس التاريخ بمادة الاجتماعيات جدع مشترك اداب وعلوم انسانية

درس تصاعد الضغوط الأوربية على العالم الإسلامي جدع مشترك اداب وعلوم انسانية

دروس نيل شهادة النجاح في مادة الاجتماعيات جدع مشترك اداب وعلوم انسانية

دروس التاريخ جدع مشترك مسلك اداب وعلوم انسانية

درس تصاعد الضغوط الأوربية على العالم الإسلامي الجدع مشترك اداب وعلوم انسانية

اضغط على الصفحة التالية لمتابعة القراءة. أنت الآن بالصفحة 1 من 2.

هل لديك تعليق؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.